متابعة _ منة الله

أنهت شركة إنتل عملاق صناعة الرقائق الإلكترونية الربع الماضي بانخفاض آخر في المبيعات وخسائر بالمليارات، مع عدم وجود نهاية تلوح في الأفق لتراجع الإيرادات.

وسجلت إنتل خسارة ربع سنوية قدرها 8ر2 مليار دولار مقارنة بارباح صافية قدرها 1ر8 مليار دولار قبل عام. وقالت إنتل بعد إغلاق سوق الأسهم الأمريكية يوم الخميس إن الإيرادات تراجعت 36 % على أساس سنوي إلى 7ر11 مليار دولار.

وتعاني الشركة الرائدة في صناعة رقائق المعالجات في ظل تباطؤ سوق أجهزة الكمبيوتر بعد طفرة خلال جائحة كوفيد-19 – .

كما انخفضت عائدات مراكز البيانات والذكاء الاصطناعي مرة أخرى: وهبطت مبيعات القسم بنسبة 39% لتصل إلى 7ر3 مليار دولار. وبالنسبة للربع الحالي، تتوقع إنتل إيرادات تتراوح بين 5ر11 و 5ر12 مليار دولار.

وارتفع سهم انتل في البداية بنسبة 4% في فترة ما بعد ساعات التداول في الوقت الذي توقع فيه المحللون أرقاما أسوأ. وبعد ذلك بقليل تراجعت قيمة السهم بنسبة 5ر1% عن سعر الإغلاق.

Loading

By عبد الرحمن شاهين

مدير الموقع الإلكتروني لجريدة الأوسط العالمية نيوز مقدم برنامج اِلإشارة خضراء على راديو عبش حياتك المنسق الإعلامي للتعليم الفني