الأوسط العالمية نيوز

رئيس مجلس الإدارة: هـنـاء نجـيب
رئيس التحرير: قطـب الضـوى

كتبت: إنتصار محفوظ سرحان

اختتمت وزارة الشباب والرياضة برنامج “سفراء حوار وادي النيل”، الذي تم انعقاده ضمن فعاليات النسخة الرابعة من مشروع “وحدة وادي النيل…رؤي مستقبلية” تحت شعار «مصر تجمعنا» بتنظيم الوزارة بالتعاون مع مبادرة ” أفروميديا الإعلامية”، ومبادرة سفراء الحوار.

شارك فى البرنامج -الذى أقيم بدار الهيئة الهندسية-، عدد ١٥٠ مشارك من الطلائع في الفئة العمرية من ١٤ وحتي ١٧ عام من دول وادي النيل ” مصر والسودان وجنوب السودان”.

تضمن حفل ختام برنامج سفراء حوار وادي النيل الذي قدمته الإعلامية شيرين خالد، عرض فيديو حول فعاليات البرنامج تضمن صوراً من الجلسات الحوارية وورش العمل والأنشطة التفاعلية التي تضمنها البرنامج، أعقبه كلمات ختامية من ممثلي دول السودان وجنوب السودان ومصر المشاركين في البرنامج حيث أعربوا عن سعادتهم بتنظيم هذا البرنامج الهام والاستفادة الكبيرة التي عادت عليهم من حضورهم الفاعليات المختلفة، مقدمين الشكر إلي الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية، والدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، وكافة القائمين علي برنامج سفراء حوار وادي النيل علي دعمهم وتنظيمهم لهذا البرنامج لدول وادي النيل .

نقلت الدكتورة عزة الدري رئيس الإدارة المركزية للطلائع بوزارة الشباب والرياضة تحية وتقدير الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة لجميع المشاركين، معربة عن سعادتها بتنظيم برنامج سفراء حوار وادي النيل بهذا الشكل المشرف وما تضمنه من جلسات حوارية وأنشطة وورش عمل تفاعلية، بالإضافة إلى المخرجات التي خرج به البرنامج وما شاهدته بنفسها من التفاعل والمشاركة الفعالة من قبل جميع المشاركين.

فيما أعرب كلٌ من بشير عثمان رئيس رابطة المعلمين السودانيين بمصر ، وألبينو عثمان رئيس اتحاد معلمى جنوب السودان بمصر ومدير مركز صداقة وادى النيل التعليمي الثقافي خلال حديثهم في حفل الختام، عن خالص تقديرهم لدور الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية علي دعمه الدائم للقارة الأفريقية وعلي المجهودات الكبيرة التي يبذلها من أجل تقدم القارة وتنميتها، بالإضافة إلي تقديم الشكر للدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة علي دعمه لتنظيم برنامج سفراء حوار وادي النيل الذي شارك فيه الطلائع من دول وادي النيل مصر والسودان وجنوب السودان وسط تفاعل كبير ومشاركات متميزة من جميع المشاركين .

وقامت الدكتورة عزة الدري، وإيمان عثمان مدير عام الموهوبين والمبدعين بالإدارة المركزية للطلائع ،علي هامش حفل ختام برنامج سفراء حوار وادي النيل، بتكريم حسن غزالي مؤسس مبادرة أفروميديا الإعلامية، وبشير عثمان رئيس رابطة المعلمين السودانيين بمصر ، وألبينو عثمان رئيس اتحاد معلمى جنوب السودان بمصر، وسيف الدين سليمان.

تمثلت أبرز توصيات برنامج سفراء حوار وادي النيل فى ” دراسة السماح للشباب والنشء من وادي النيل بالدخول والمشاركة في مراكز الشباب المصرية، السماح لأبناء وادي النيل بالالتحاق بالدورات التدريبة التي توفرها وزارة الشباب والرياضة للنشء والطلائع، إطلاق مناظرات ومسابقات ثقافية علي مستوي دول وادي النيل، القيام بتوعية طلائع وشباب وادى النيل بالمهارات التكنولوجية ، وتأهيلهم لتدريب أقرانهم، إطلاق يوم أو ملتقي سنوي بإسم “حوار وادي النيل”، توفير فعاليات وندوات مكثفة وعلي نطاق واسع للتعريف بحقوق الإنسان، والتعريف بقيم وثقاقة الحوار والنقاش، إقامة ورش عمل وملتقيات لنبذ العنف بأشكاله والتطرف، والتعريف بأسس بناء السلام، تنفيذ جلسات وحلقات تفاعلية للنشء والطلائع لتعريفهم بثقافات القارة الإفريقية، وتوفير مبادرات للتصدي لشائعات السوشيال ميديا، وأستدامة برنامج حوار وادي النيل، وإطلاق مبادرة علي منصات التواصل الاجتماعي للتوعية بأهمية التعاون بين دول وادي النيل، إطلاق بطولة رياضية لطلائع وادي النيل، وإطلاق قوافل شبابية تجوب المحافظات للإطلاع علي ما وصلت إليه مبادرة حياة كريمة من نتائج”.

وجاءت توصيات المشرفين من دولتي السوادن وجنوب السودان، المشاركين في برنامج سفراء حوار وادي النيل، فى منح فرص للسودانيين للمشاركه بصورة رسمية ضمن سفراء الحوار والإدارة العامة الطلائع والموهوبين، وتنظيم ورش ودورات من قبل وزارة الشباب والرياضة للمدارس والمراكز السودانية في مصر، وتنظيم قوافل ورحلات إلي السودان بالتنسيق مع وزارة الشباب والرياضة، وتنظيم رحلات مشتركة للمحافظات المصرية توطيداً لروح المشاركة الفاعلة معهم، وإتاحة فرصة للفرق الشعبية للمشاركة في الفعاليات الأفريقية التي يتم تنظيمها في القاهرة .

شهد حفل الختام كلاً من الدكتور محمد حسن معاون وزير الشباب والرياضة، والدكتورة عزة الدري رئيس الإدارة المركزية للطلائع بوزارة الشباب والرياضة، وإيمان عثمان مدير عام الموهوبين والمبدعين، وحسن غزالي مؤسس مبادرة أفروميديا الإعلامية، ودكتور نادر محمد على مدير إدارة الأسفار بالإدارة المركزية للطلائع، بالإضافة إلى لفيف من الإعلاميين وقيادات وزارة الشباب والرياضة .